شبكة سورية الحدث


توتر كبير في ريف دير الزور الشرقي إثر اعتقال ” قسد” لعشرات المواطنين

توتر كبير في ريف دير الزور الشرقي إثر اعتقال ” قسد” لعشرات المواطنين

تشهد بلدة الجرذي ومدينتا البصيرة والشحيل شرقي دير الزور توتراً كبيراً حيث خرج عدد كبير من المدنيين اليوم الجمعة بمظاهرات ضد ممارسات مليشيات “قوات سورية الديمقراطية_ قسد” العميلة للاحتلال الأميركي .

وتخلل التظاهرات قطع للطرقات وهتافات تندد بممارسات الميليشيات والاحتلال الأميركي ومطالبات برحيلهما عن المنطقة.
وفي وقت سابق اليوم أعلن “المركز الإعلامي لـميليشيات “قسد” إطلاق المرحلة الثانية لحملة ما يسمى “ردع الإرهاب” ، بحجة تعقّب وملاحقة خلايا تنظيم داعش الإرهابي في مناطق دير الزور الشرقية الواقعة تحت سيطرتها أصلاً .

وزعم المركز أن هذه المرحلة جاءت بناء على طلب الأهالي وشيوخ ووجهاء عشائر المنطقة.

وأشار “المركز” إلى أن الحملة تجري بالتنسيق مع قوات “التحالف الدولي” المزعوم بقيادة جيش الاحتلال الأميركي والإسناد الجوي وستستمر حتى تحقيق هدفها.

وطوقت ميليشيات ” قسد ” مدعومة بقوات” التحالف الدولي” المزعوم بقيادة الاحتلال الأميركي والطيران المسيّر، مدينة الشحيل بريف دير الزور منذ ليلة الخميس _ الجمعة وحتى الآن ، بالتزامن مع فرض حظر للتجوال ونشر الحواجز في مختلف شوارع المدينة.

واعتقلت الميليشيات أكثر من ٣٠ شخصاً في مدينة الشحيل بينهم رجال كبار في السن وأطفال.

وفي وقت سابق جلبت ميليشيات ” قسد ” العشرات من مسلحيها إلى مناطق ريف دير الزور الشرقي و تحديداً إلى محيط مدينة الشحيل من مدينة الشدادي جنوبي الحسكة وقاعدة حقل العمر النفطية غير الشرعية .

التاريخ - 2020-07-18 8:24 AM المشاهدات 443

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرامانقر هنا