شبكة سورية الحدث


فراق للشاعرة أحلام دردغاني

فراق للشاعرة أحلام دردغاني

فراقٌ

أَنْ تَقِفَ عِنْدَ ناصيَةِ شارِعٍ
غيرِ مُعَبَّدٍ
وَفِيْ قَلبِكَ تَكتُمُ آهَةً
تَخشى عليها مِن قَرصَنَةٍ 
فَقَط لأَنَّكَ تَشْعُرُ بواجِبٍ
أَو قُلْ : الحَياةُ مَلحَمَةٌ
خَطَّتها تَجارِبُ
اختَزَلَتْها ونَحنُ في بدايَةِ الطَّرِيقِ...
أَلبَحرُ صخَّابٌ والعَواصِفُ تُعَطِّلُ أَكينَتَنا
في الوَقتِ نَفسِهِ
أَنظِمَةٌ فاسِدَةٌ
تُشيرُ إلى حُدوثِ خَلَلٍ مُتوَقَّعٍ!..
أَكرَهُ أَنْ أَعتَلِيَ مِنَصَّةً
أَلعُلماءُ يَنفونَ الشَّائعاتِ
خيالِي مُجَنَّحٌ
في حديقَتي وَردَةٌ
لَمَّا تَزَلْ حمراءَ
رَوَّيتُها مِدادًا
أَبَتْ أَلَّا تَكونَ إِلَّا حمراءَ
أَلسَّبَبُ أَنَّها مَشحونَةٌ
بعواطِفِ بلَدٍ 
حَضَنَ الأَرزَةَ 
لأَنَّهُ لُبنانُ.

التاريخ - 2021-01-26 6:07 PM المشاهدات 292

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرامانقر هنا


كلمات مفتاحية: تجارب بعواطف حضن