شبكة سورية الحدث


الوفاء للوطن وقفة وطنية جماهيرية غصت فيها شوارع درعا

الوفاء للوطن وقفة وطنية جماهيرية غصت فيها شوارع درعا

 

سورية الحدث..هيثم علي  


غصت شوارع مدينة درعا اليوم بحشَود كبيرة من المواطنين الذي شاركوا بالوقفة الوطنية الجماهيرية بمناسبة الذكرى الذهبية للحركة التصحيحية واعياد تشرين التي اقيمت بساحة ١٦ تشرين بحضور الرفيق حسين الرفاعي امين فرع درعا للحزب  ومحافظ درعا اللواء مروان شربك والقيادات الحزبية والتنفيذية و جماهير غفيرة من جميع انحاء محافظة درعا  حاملين الإعلام و صور القائد المؤسس حافظ الاسد و صور قائد الوطن السيد الرئيس بشار الاسد ..
 رافضين ومنددين بالعقوبات الاميركية والإجراءات القسرية أحادية الجانب المفروضة على سورية وتأكيداً على التمسك بالمواقف والثوابت الوطنية والوقوف صفاً واحداً في مواجهة ماتتعرض له سورية من حرب إرهابية واقتصادية

امين فرع الحزب الرفيق حسين الرفاعي أكد  أن الحركة التصحيحية المجيدة التي قادها القائد المؤسس حافظ الأسد تمثل نقطة تحول في تاريخ سورية المعاصر لجهة البناء والتطوير بمختلف المجالات وترسيخ الاستقرار السياسي وحرية القرار الوطني وبناء حياة ديمقراطية على أساس التعددية السياسية.
واشار أن الحركة ساهمت في خلق حركة تنموية شاملة وتعميق التلاحم بين الشعب وقيادته السياسية وتعزيز دور المؤسسات الوطنية وعلى رأسها الجيش العربي السوري الذي أذهل العالم بصموده وتضحياته الكبيرة في سبيل الوطن وعزته وكرامته.
وقال الرفاعي  الشعب السوري العظيم الذي شكل الحاضن الرؤوم للجيش العربي السوري والذي يحقق انتصارات نوعية ضد الإرهابيين والتكفيريين المجرمين مؤكدا أن الحرب الإجرامية والحصار الظالم ضد سورية واللذين تقودهما الولايات المتحدة الأمريكية وحلفاؤها الغربيون والأنظمة الرجعية العربية لم تزد إرادة هذا الشعب وقيادته الشجاعة في الصمود والمقاومة إلا تجذرا وتطورا نوعيا وتمسكا بالمقاومة وثقافتها كخيار استراتيجي لا بديل عنه

بينما قال محافظ درعا اللواء مروان شربك  أن ذكرى الحركة التصحيحية ينبغي أن تكون “حافزاً ودافعاً” من أجل العمل بصدق وانتماء لهذا الوطن وتغليب المصالح الوطنية والقومية على المصالح الخاصة والوقوف إلى جانب الجيش العربي السوري في مواجهته لقوى الشر والإرهاب حفاظا على السيادة الوطنية وعلى الانتماء العروبي المقاوم.
وقال أن الأحداث التي مرت بها سورية تؤكد أهمية التمسك بخيار الحركة التصحيحية والتمعن فيها وقراءة دلالاتها ومعانيها والعمل خلف قيادة السيد الرئيس بشار الأسد على تطوير المجتمع وتحديثه ومعالجة الثغرات والصعوبات وتلبية الحاجات الملحة في مختلف المجالات ومواصلة مسيرة التصحيح المجيد. 
ونوه بان سورية تواصل السير على نهج التصحيح من خلال التمسك بالنهج الوطني والقومي ومتابعة مسيرة البناء والتطوير التي أطلقها السيد الرئيس بشار الأسد وشملت مختلف الجوانب حيث كان للتشريعات والقوانين والأنظمة النصيب الأكبر منها وأكد  تصميم السوريين على متابعة مسيرة التصحيح والعطاء من خلال بذل المزيد من الجهد والعمل  لتلبية متطلبات مرحلة إعادة الإعمار والبناء التي تحتاج إلى تضافر جهود الجميع مترحماً على أرواح شهداء سورية الأبرار ومتمنياً الشفاء العاجل للجرحى.
وشمل الاحتفال عددا من الفقرات الفنية الراقصة و تكريم لعدد من حواجز الجيش العربي السوري في محافظة درعا .
حضر الاحتفال أعضاء قيادة فرع درعا للحزب وقائد شرطة المحافظة العميد ضرار الدندل  و أعضاء المكتب التنفيذي بالمحافظة وعدد من المسؤولين في الحزب والدولة .

التاريخ - 2020-11-17 7:40 AM المشاهدات 221

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرامانقر هنا