شبكة سورية الحدث


الدكتورة نسرين زريق تدق ناقوس الخطر وتطالب بفتح مشاف ميدانية

الدكتورة نسرين زريق تدق ناقوس الخطر وتطالب بفتح مشاف ميدانية

دقت الدكتورة نسرين زريق ناقوس الخطر ببرنامج كلام صافي مع صافي قبرصلي وقالت:

افتحوا مشاف ميدانية.. الناس تسرع بدفن موتاها بالكورونا لعدم وجود برادات والاستغلال يسود المشافي الخاصة

وأضافت.. الكورونا ليست مؤامرة ووزارة الصحة قالت : ” أنه أي أعراض تظهر على الإنسان هي كورونا حتى يثبت العكس .” وكل ١٠٠٠ إصابة يقابلها ٥٠ حالة وفاة أي أننا نواجه آلاف الإصابات..
وأوضحت زريق أن تكلفة المنفسة تتراوح من ٥٠٠ إلى ٧٥٠ ألف ليرة يوميآ بالمشافي الخاصة التي تستقبل مرضى كورونا بعد (الواسطة)، ولا يمكن تعبئة أسطوانة الأوكسجين التي يصل سعرها الى ٤٠٠ الف ليرة سورية والتي تكفي ليومين فقط

وأوضحت أن الناس تسرع بدفن موتاها لعدم توفر البرادات في المشافي ولا تصرح ان الكورونا سبب الوفاة لكي لا تتعقد اجراءات الدفن وأنه يجب إجبار المشافي الخاصة في استقبال مرضى كورونا

وأضافت..أنا لا أنكر العقوبات المفروضة على سورية والحصار ولكن نحن نعلم بها منذ شهر آذار لماذا لم نأخذ احتياطاتنا ؟ ماذا نستفيد من أنكم قطاع يقدم بالمجان ويغلق أبوابه عند المحن؟ فالكورونا كارثة منتشرة في البلد ووزارة الصحة معطلة في أيام عيد الأضحى المبارك ، لماذا لم تكن مستنفرة مثلما استنفر الجيش العربي السوري في الأزمة التي تعرضت لها سورية؟ وأشارت زريق أن هناك إنهيار في النظام الصحي و نحن بحاجة لإجراء سريع للحد من هذا الانهيار ولكن للأسف هناك إهمال شديد.ل وأوضحت انه لايوجد متممات غذائية (فيتامين c) منذ سنتين في سورية ، فلماذا تعترض الوزارة لكي نشتريها من المهربين من لبنان!!!؟؟

وختمت زريق حديثها قائلة: ليس من المعيب عدم إمكانية الاستيعاب والتجهيز ولكن اطلبوا المساعدات عبر رسائل التبرع ورجال الاعمال.. وأكدت أن وزارة الصحة لا تستطيع فرض الحجر بسبب عدم قدرة الدولة على تحمل الأعباء الاقتصادية لدى المواطنين..

التاريخ - 2020-08-10 2:04 PM المشاهدات 93

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرامانقر هنا