شبكة سورية الحدث


الشاعرة سلوى اسماعيل

الشاعرة سلوى اسماعيل

حروب الورق 
..............
حروفي الهزيلة لم تعد تحتمل الحرب
كل القذائف التي هوت في قلب مدينتي
دكت مضاجع الحنين وحطمت نوافذ الأمل
ولم أبادلها الركام 
و لاتستهويني حروب  الورق

طرقة باب تفاجئ هذا الصمت المطبق حول عنق اللحظة ..
رعشة انامل تجفل مقبض
شجرة بابي 
ولا أحد هناك سوى طيف آخر مفقود 
من آخر حرب 

أيا حروفاً من صاعقة جبلت
أنا ركام .. 
شرارتك لا تنفع الرماد ولن يضيء 
أنها فقط  تقض مضجع ذاكرتي بصرخات الحاضر 
المشبعة بالرصاص والمليئة بالجثث

يا آخر امنيات السلام 
اتدري حين حان دوري في الخلق
نفد طين الرب 
لملم فتاتاً من كلًّ ما تناثر حوله 
من نور و نار وماء وتراب 
صنعني بيديه ونفخ في جميع جهات الارض 
قبل سقوطي الاخير اليك 
كي لا  اتفتت 
ولا انطفىء
ولا أتبخر
وامارس الغياب القسري حتى موعد بوقه الاخير

التاريخ - 2020-05-28 7:07 PM المشاهدات 126

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرامانقر هنا


كلمات مفتاحية: ونفخ الغياب موعد