شبكة سورية الحدث


غرفة صناعة دمشق وريفها تسعى لاطلاق منصة الكترونية لبيع المنتجات النسيجية

غرفة صناعة دمشق وريفها تسعى لاطلاق منصة الكترونية لبيع المنتجات النسيجية

تسعى غرفة صناعة دمشق وريفها لإطلاق منصة تسويقية إلكترونية، لتسويق المنتجات النسيجية.

ولإيضاح نقاط القوة والضعف وتذليل الصعوبات للبدء بالعمل على هذه المنصة، اجتمع رئيس الغرفة سامر الدبس مع صناعيي القطاع النسيجي، بحضور رابطة المصدرين السوريين، وعدد من أعضاء مجلس الإدارة والصناعيين.

وبيّن الدبس أن الغرفة تهدف لإظهار المنتج الوطني بشكل حضاري عبر الإنترنت، من خلال تطبيقات تواكب البرمجيات العالمية، لإيصال الصورة المناسبة للمنتج السوري خارجياً وداخلياً بالشكل المناسب، للمواطن السوري والزبون في أرجاء العالم كافة.

ولفت إلى أن رؤية الغرفة الأولية تتمثل بإطلاق المنصة من خلال الترويج للمنتج النسيجي، لكونه الأنسب للعمل على هذه التطبيقات في المرحلة الأولى.

بدوره، أوضح رئيس القطاع النسيجي في الغرفة، نور الدين سمحا، أن الغرفة تدعم فكرة إنشاء موقع للتسويق الداخلي والخارجي، من خلال خلق منصة اقتصادية قادرة على بناء علاقة بين المُصنّع والزبون النهائي، وتسعى لإطلاق هذا المشروع في الفترة القادمة، لضرورة وجود هذه المنصات محلياً، وأن تكون منافسة لمثيلاتها في الخارج، والوصول لبيئة برمجية سليمة وعلاقة صحيحة لخلق منصة ذات مستوى تسويقي عالٍ.

من جانبه، بين مدير الشركة المبرمجة أنه تم طرح فكرة المنصة الإلكترونية لربط الزبون مع الصناعيين بشكل مباشر من خلال هذه المنصة، وسيتم عبرها تقديم خدمات إضافية للزبائن، من مرحلة الطلب إلى مرحلة التوصيل عبر الإنترنت، وسيكون العمل بداية من أتمتة المستودعات ورفعها عبر الإنترنت لتصل إلى الزبون الداخلي والخارجي، كما سيتم تقديم خدمات كتصوير المنتج والإعلان.

التاريخ - 2020-04-28 3:40 PM المشاهدات 272

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرامانقر هنا