شبكة سورية الحدث


مصاب جلل بقلم الكاتب علاء أزرون

مصاب جلل بقلم الكاتب علاء أزرون

مَصابٌ_جلل
مُذْ ذاك اليوم ،، ومن بعدِ أن أزمعني الحنينُ حولاً من السنين
ما الأيامُ إلا عجلةٌ عليها أن تمضي ،، أركانُ غرفتي من شدةِ مكوثي تكادُ تعقِدُ قِرانها من وجهي .
جو الغرفةِ باردْ
هاهي نسائمهُ القارسة تتراقصُ متشابكةً الأيدي مع أفكارِ أشواقي ،، والروحُ كعادتها صامتةْ ..!
يبدو أنّني مُقبلٌ على يومٍ شديدِ النحيبْ والغيثُ في الأرجاءِ سيكونُ قاهرْ
نعم لقد أخبروها
أخبروا السماءَ بذاكَ المَصابْ الجَلَلْ لقد عَلُمتْ بتلك الفاجعة .
أعلمُ ماذا سيحدثُ فقد أُصيبَت رُوحي من قبلها بهذا المَصاب ،، إسمعوا صُراخها الصاخِبْ
نعم هكذا روحي صرخت عند فُراقِ طِفلتي الصغيرة
نعم لقد ثُكِلَتْ كما ثُكلّت
سأردُ عليَّ مِعطفي البُنّي وأُلملمُ مابقيَ من جسدي المُتعب حولَ أَضلُعي المتأكلة من شدةِ الفُراق وكثرةِ الأنين
عليَّ أن أنجو من ذكرى ستكوي الفؤادَ بالألم وهاهي الريحُ قد لبِستْ ثوبَها الأسودْ وستُشارك في هذا المأثم .
سأُشعِلُ ماتبقى من وقودِ دفئي في هذهِ الحياة
إنهم عُودين من حطبِ الأشواق ماتبقى لديّ
آملاً أن تكسُرَ الشّمسُ قاعدتها وتشرُقَ من جديد وأكونُ على موعدٍ مع إطلالةٍ من وجهها النيّرْ
وولادةِ طفلتي من جديد .

التاريخ - 2020-01-25 10:06 PM المشاهدات 133

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرامانقر هنا